منتدي دليل الشاهد

مقالات الشيخ عمران حسين - هل عادت الخلافة حقا في العراق؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مقالات الشيخ عمران حسين - هل عادت الخلافة حقا في العراق؟

مُساهمة من طرف توفيق في الأحد يوليو 03, 2016 11:03 pm

هل عادت الخلافة حقا في العراق؟
الشيخ عمران حسين



رد حكماء وعقلاء وعلماء الاسلام على حدثاء الأسنان سفهاء الأحلام
المصباح يعطينا الضوء الذي يجعلنا نرى في الظلام.

نستطيع مثلا السير في اتجاه معين عندما يكون معنا ضوء نستطيع ان نرى به الطريق والاتجاه.

بدون المصباح والضوء الذي نحصل عليه منه فإننا نعيش في الظلام وبالتالي لا نستطيع ان نرى.

أكثر البشر اليوم يعيشون في عمى بصيرة على الرغم من انهم ينظرون بأعينهم ، انهم عمي يعيشون في الظلام لأنه لايوجد في قلوبهم النور من الله وبالتالي عميت بصيرتهم.

ماهو الثمن الذي سوف يدفعونه بسبب عمى بصيرتهم؟

لقد ذكر لنا الله تعالى في القران الكريم انه زين السماء الدنيا بمصابيح ، سورة الملك الاية 5

"وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيح........"

فقط هؤلاء الذين لديهم القدرة على ان يكتشفوا العلاقة التي توجد بين هذه النجوم ،سوف تعمل هذه النجوم بوظيفة المصابيح لهم بحيث تسمح للسفن ان تبحر الى مقاصدها في بحار ومحيطات العالم.

وهكذا ايضا ، فقط هؤلاء الذين لديهم الروحانية وبصيرة القلب التي يستطيعون بها ربط النقاط والحروف في التاريخ سوف يستطيعون فهم احداث التاريخ والاحداث التي تظهر وتتجلى اليوم بغموض عظيم على مسرح العالم. هؤلاء الذين لايستطيعون فهم او تفسير هذه الاحداث سوف يقولون بفكرهم الذي تم ترويضه ونمطية عقولهم التي تمت برمجتها ان هذه نظرية المؤامرة ، سوف يدفع هؤلاء ثمن عمى بصيرتهم وعدم قدرتهم على اختراق وفهم توضيح القران الكريم لحقيقة العالم اليوم وسوف يدفعون الثمن لهجرانهم القران الكريم وتجاهلهم التحذيرات المتعددة في القران الكريم بالاضافة الى الدليل القاطع في السيرة النبوية حول المؤامرات اليهودية ضد الاسلام والمسلمين.

تعليق: الكثير من المسلمين يرددون مصطلح نظرية المؤامرة ، هذا المصطلح اخترعه الغرب لغرض التضليل والخداع ولكي يجعل الحديث عن مؤامرات صهاينتهم مثارا للسخرية والتهكم لصرف الناس عن فهم حقيقة العالم اليوم وذلك لأن هؤلاء المسلمين المخدوعين لا يقرؤون القران الكريم حيث يكشف فيه الله تعالى ويحذرنا فيه من مؤامرات اليهود منذ زمن النبي يوسف عليه السلام الى يوم القيامة ، حتى الشرذمة القليلة التي سوف تبقى بعد هلاك اكثر اليهود في اخر الزمان سوف تتآمر على الاسلام والمسلمين ولو انها مؤامرات غير فعالة الى يوم القيامة ، وتكفي هذه الاية من بين العديد من الايات الكريمات لتبين لنا ذلك ،

قال تعالى ، اعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم: "وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللَّهِ مَغْلُولَةٌ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُوا بِمَا قَالُوا بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَىٰ يَوْمِ الْقِيَامَةِ كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَارًا لِّلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللَّهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ " المائدة ، اية ٦٤.

يجب ملاحظة ان اليهود المفسدين في الارض في عصرنا وهو اخر الزمان هم اليهود القوقازيون الأوربيون البيض من نسل قبائل الخزر (يأجوج ومأجوج) الذين يسيطرون على دول الغرب ومعظم دول العالم ويسيطرون على العدد القليل المتبقي من اليهود الشرقيين بني اسرائيل نسل النبي يعقوب عليه السلام حيث يتبع جزء منهم هؤلاء الصهاينة القوقازيون بينما يعاديهم ويرفضهم جزء اخر من ما تبقى من بني اسرائيل وهؤلاء هم اصدقاء المسلمين. نهاية التعليق.

حتى اكبر علماء السياسة العلمانيين اليوم لا يستطيعون ربط النقاط والحروف حول ظهور العصبة البريطانية كمرحلة اولى ومن ثم ظهور العصبة الامريكية التي حلت مكانها كمرحلة ثانية وذلك لكي تساهم بدورها في المعالجة الغامضة من اجل التتويج الوشيك للعصبة اليهودية لتحكم العالم في مرحلة الدجال الثالثة والاخيرة التي يخرج في نهايتها المسيح الدجال ، لقد قمنا والحمدلله بربط النقاط والحروف حول هذا الامر قبل اكثر من 12 سنة في كتابنا القدس في القران.

العلماء العلمانيون لا يستطيعون ايضا ربط النقاط والحروف لإكتشاف العلاقة الغامضة بين هذه المعالجة السياسية ذات المراحل الثلاثة (البريطانية ثم الامريكية ثم اليهودية) وبين عملها المماثل لها في الغموض وهو ازالة النقود الحقيقية وهي الذهب والفضة من السوق في جميع انحاء العالم واستبدالها بنظام مالي قائم على العملات الورقية والبطاقات البلاستيكية والعملات الالكترونية التي هي جميعا خداع وتزوير وغش وحرام.

لقد قمنا والحمدلله بتوصيل النقاط والحروف حول هذا النظام المالي في كتابنا الدينار الذهبي والدرهم الفضي -- الإسلام ومستقبل النقود.

هناك الكثير من النقاط والحروف التي يجب ان يتم وضعها اذا كنا نريد الاختراق والفهم الكامل لحقيقة العالم اليوم وهي الحقيقة الخاصة بالنصرانية-اليهودية الغربية المرتبطة بالمسيح الدجال والمسيطرة في هذا العالم اليوم.

عندما لا يستطيع الناس الرؤية ببصائرهم سوف يكون هناك دائما من سيستغل هذه الفرصة بكل امتنان ليضع سلسلة حول رقابهم ويضع السلاح في ايديهم والنقود في جيوبهم حتى يجعلهم يقومون بأعمال سخيفة مثل انشاء خلافة اسلامية مزيفة دجالة ومن ثم يقومون بتبني خليفة او امام مهدي مزيف دجال وكذاب ، هذا هو بالضبط ما ينبثق ويظهر الان في العراق ، يكفي معرفة ان هذه الخلافة مزيفة ودجالة فقط بالنظر الى من يزود هؤلاء الذين يسمون انفسهم مجاهدين بالاموال والسلاح ، انه نفس المصدر الصهيوني الذي زود سابقيهم في ليبيا وسوريا يزود هؤلاء الان في العراق.

حكومات امريكا وبريطانيا وفرنسا على وجه الخصوص بمساعدة وتحريض عملائهم الانظمة الحاكمة في السعودية وقطر والاردن وباكستان وتركيا وخصوصا عملائهم في جيش تركيا وغيرهم من العملاء هم المسؤولين عن ظهور هذه القوة المقاتلة الانتقامية المتوحشة التي تدعي الان الخلافة في العراق والتي سكها وخططها لهم الصهاينة.

من اين اتى هؤلاء المحاربون الانتقاميون؟ واين تم توليد هذا الانتقام لديهم؟ مقاتلو ما يسمى بداعش وغيرهم ولدوا في حرائق العقوبات الغربية الظالمة المتوحشة ضد العراق التي دامت سنوات طويلة ، حياة هؤلاء كفتيان تم صبغها بالاعمال الوحشية الظالمة والتعذيب المقصود الذي لايرحم وتجلى ذلك مثلا في الحرب على العراق وفي ما حدث في سجن ابو غريب في العراق ومعسكرات الاعتقال الامريكية في جوانتانامو وغيرها من المعتقلات الامريكية الغربية السرية في مناطق متفرقة من العالم ، انها خطة شيطانية مجنونة متعمدة نفذتها القيادة السياسية والعسكرية للتحالف النصراني اليهودي الصهيوني في الحضارة الغربية الحديثة بما فيها من تعذيب واهانات جنسية في وضح النهار امام العالم كل هذا حدث جميعه بعد حادثة ضرب نيويورك (التي خطط لها ونفذها هؤلاء ايضا) ، ويجب ان نشير الى ان النصرانية الشرقية لم تكن جزء من هذا ولم تشارك بشيء من هذا بما في ذلك الفساد في الارض والاعمال الفاحشة مثل تزويج رجل من رجل اخر الذي تقوم به الحضارة الغربية الحديثة ونصرانيتها.

كل هذا وغيره تم تخطيطه وتصميمه وتنفيذه بالضبط لغرض انتاج هذه المحاصيل من المحاربين الذين نراهم اليوم في ما يسمى بداعش وغيرها.

طائفة السنة في العراق ايضا شعرت بالاحباط عندما استسلم قادة الطائفة الشيعية بحماقة للقوى الغربية المحتلة واجروا انتخابات تحت الاحتلال العسكري الغربي الامريكي ومن ثم فاز الشيعة في هذه الانتخابات الذي تبنتها امريكا ومن ثم خان قادة الشيعة في العراق بكل سرور الاسلام، باستلامهم الحكم في العراق وهو تحت الاحتلال العسكري الامريكي الغربي.

تعليق: الشيخ عمران يخاطب هؤلاء بمسميات فرقهم وبما يعملون ويقبلون به وهو مايسمى بالانتخابات ولكنه يقول كما يقول الله تعالى ورسوله ان جميع الفرق والطوائف والاحزاب هي لغرض تفريق الدين لقد حرمها الله تعالى ورسوله بغض النظر عن المسميات البراقة التي تتخذها ، لقد عصى تابعو هذه الطوائف والفرق امر الله تعالى ، بأن يسمي المسلم نفسه من المسلمين فقط في جماعة واحدة هي جماعة المسلمين وانتهجت هذه الفرق والاحزاب نظام الانتخابات الذي اخترعه الدجال وجلبه جنوده الغربيون للمسلمين بدعة خبيثة كماهي الدولة العلمانية الحديثة التي لا تعترف بالله انه هو الملك والسلطة العليا ولا تعترف بتشريعه انه التشريع الوحيد الذي يجب انتهاجه وبدل هذا اصبحت منظمة الامم المتحدة الصهيونية ومجلس امن الصهاينة (ذراعها العسكري) هما السلطة العليا لهذه الدولة العلمانيه الحديثة حتى ولو سمت نفسها اسلامية عندما اصبحت هذه الدولة عضوا في هذه المنظمة الصهيونية واصبح تشريع هذه المنظمة الصهيونية وتشريع مجلس امنها هو التشريع المطبق اجباريا على هذه الدولة وبالتالي ان المشاركة في هذه الدولة الحديثة وماتحتويه وما تقوم به ومن ضمن ذلك الانتخابات يعتبر من الشرك مع الله. نهاية التعليق.

أنتج صهاينة الغرب هؤلاء المحاربين الشبان وتأكدوا ان يغذيهم الغضب والحنق الشديدان ليعطيهم المعنويات المطلوبة للقتال بأعنف الاشكال الوحشية ، انها نفس الايدي الخفية التي خططت ونفذت الهجوم على نيويورك كشفت خططها التي توقعناها منذ زمن والتي تقوم اساسا على خطة رئيسية ترسم صورة للإسلام انه يرتفع ويثور ويشكل خطرا وتهديدا على البشرية.

في محاضرة قدمتها قبل عشر سنوات اوضحت ان هذه الخطة الرئيسية تقوم على خلق سبب يسمح للغرب بشن حرب كبيرة تم التخطيط لها مسبقا على العرب والمسلمين بالنيابة عن الكيان الصهيوني ، انني اتوقع ان الكيان الصهيوني نفسه سوف يظهر من وراء الستار ليأخذ مركزا قياديا في هذه الحرب الكبرى ، هذا السبب لشن الحرب يجب ان يكون مخططا له بعناية بحيث ان الغرب الصهيوني يمكنه عندها ان يقول انه يحارب حربا عادلة لإنقاذ البشرية من هذا الاسلام الذي يثور وينهض ويشكل خطرا وتهديدا كبيرا للبشرية.

الانباء من العراق عن اعادة دولة الخلافة الاسلامية وتعيين خليفة تتناسب تماما كجزء من خطة اللعبة الصهيونية ، نحن الان نتوقع والله اعلم ان تبدأ بالظهور عدد من الاحداث المروعة المذهلة التي سوف تعطي للكيان الصهيوني فرصة للتقدم في خطته نحو نظام عالمي تحكمه العصبة اليهودية:

1. رجل من طائفة السنة يدعي الخلافة يشن حرب وحشية في كل الجبهات في الحزام الكبير من شمال العراق الى شمال شرق سوريا ، الغرض من هذا هو اثارة شيعة ايران والعراق للرد عسكريا ، تركيا التي تتبع خطوات سابقتها الدولة العثمانية التي لطخت يديها بالدماء سوف تنتظر بصبر ان ترد ايران عسكريا حتى تدخل بكل سرور في الحرب كنصير لطائفة السنة ، مايسمى بالدولة العثمانية الاسلامية قامت بشن حروبا ظالمة ضد الشيعة في ايران على مدى مئات السنين.

2. اتوقع الان مع الاسف انه لن يمر وقت طويل والله تعالى اعلم حتى يحصل الصهاينة على احد اهم اهدافهم التي انتظروها طويلا وهو حرب اهلية سنية شيعية في بيت الاسلام.

3. الغرب الصهيوني سوف يستغل الفرصة في التالي:

أ. خلق صورة مفتعلة مرسومة بعناية لتصوير الاسلام انه قوة تثور وتشكل خطرا وتهديدا للحضارة الانسانية.

ب. صراع مدمر على شكل حرب اهلية طائفية بين المسلمين.

ج. حرب بين طائفة السنة وطائفة الشيعة في باكستان من جهة وبين طائفة السنة والحكومة في باكستان من جهة اخرى هذا كله من اجل مهاجمة وتدمير منشآت باكستان النووية وتفكيك اسلحتها النووية والتأكد ان لاتعود باكستان موحدة بعد هذا واتوقع والله اعلم ان يشارك الزعيم الهندوسي الجديد المتطرف في الهند بكل سرور لتقليم مخالب باكستان وتقطيعها وتجزئتها ، هذا الزعيم الهندي الهندوسي المتطرف وتابعوه لديه نفس العدوانية ضد المسلمين الموجودة لدى النصارى الشرقيين في اوروبا الشرقية لنفس السبب وهو ان امبراطوريتي العثمانيون والمغول قامتا بحروبا ظالمة ضد النصارى الشرقيين والهندوس واحتلوا اراضيهم فيما يجب تسميته بالحكم الاستعماري ، النصارى الشرقيين والهندوس يشعرون بالامتهان لتعرضهم للاستعمار من قبل هذه الامبراطوريات التي تسمي نفسها اسلامية.

هل يمكن للجيش الباكستاني الذي ساعد وساند الناتو الصهيوني في حربه الظالمة على افغانستان وساعد في اضطهاد الناتو البربري للسكان الافغان المسلمين ، هل يتوقع هذا الجيش الباكستاني اي مساعدة من الله تعالى له عندما يحدث هذا الهجوم عليه؟ وهل يتوقع ان يساعده المسلمين الذين خانهم؟

ربما قيادة الجيش الباكستاني لا تعرف ان الله سبحانه وتعالى ودين الاسلام لايقبل ابدا بالظلم ولذلك فأن هناك ثمنا يجب على هذه القيادة دفعه مقابل مساندة ومساعدة هذا الظلم ضد المسلمين.

4. اعتقد ان الغرب سوف يقوم بمحاولة إغراء ايران لتهاجم السعودية مع وعد الغرب لها بأن تكون مكة والمدينة تحت حكم طائفة الشيعة ، هذا العرض مغري لايمكن مقاومته ، هذا سوف يسهل الظهور الخادع وما يتبعه من التسليم والاعتراف بالامام المهدي الدجال الذي اختاره ودربه الصهاينة.
تعليق: كل شيء سوف يظهر منه نسخة دجالة في المرحلة النهائية لآخر الزمان التي يخرج في نهايتها المسيح الدجال لذلك فإن وجود البصيرة التي ينيرها النور من الله لدى المسلم المؤمن الحق الذي يطيع ويتبع الله ورسوله فقط مهم جدا لتفادي الفتنة والهلاك الذي لن يحمينا منه سوى الله تعالى وذلك عندما يتخطفنا الزيف والدجل والخداع عن يميننا وشمالنا ومن فوقنا وتحتنا. نهاية التعليق.

5. ربما في هذا الوقت تحين الفرصة لإطلاق الحرب البيولوجية (الطاعون) على العرب والذي تنبأ به النبي محمد عليه الصلاة والسلام والذي سوف يبيدهم مثل الغنم ، عن عون بن مالك رضي الله عنه أنه قال: أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك وهو في قبة أدَمٍ، فقال: "اعدد ستاً بين يدي الساعة: موتي، ثم فتح بيت المقدس، ثم موتان يأخذ فيكم كعقاص الغنم، ثم استفاضة المال حتى يُعطى الرجل مائة دينار فيظل ساخطاً، ثم فتنة لا يبقى بيت من العرب إلا دخلته، ثم هدنة تكون بينكم وبين بني الأصفر فيغدرون فيأتونكم تحت ثمانين غاية، تحت كل غاية اثني عشر ألفاً ". صحيح البخاري.

تعليق: الحرب البيلوجية بدأت ضد العرب منذ عدة سنوات بالفيروسات والحميات المصنعة مخبريا والتي تظهر وتنتشر أشكال جديدة منها وتزداد انتشارا بين العرب كل يوم ، ايضا يرجى عدم التعجل لمحاولة تفسير جميع ما تنبأ به النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث وغيره ، كمثال بني الاصفر والهدنة التي معهم في هذا الحديث ، الذي هو مؤهل لتفسير الاحاديث ويحاول تفسير هذا الان فهو يعمل ذلك بدون علم ولا بينة فالكثير من الذي تنبأ به محمد عليه الصلاة والسلام حدث ولكن الكثير ايضا لم يحدث ولن يتم فهمه الا عندما تتشكل الاحداث وتحدث فعلا ، وحتى بعد كل هذا ، الامر يتطلب بصيرة المبصر لربط هذه الاحاديث بالاحداث. نهاية التعليق.

اخيرا يجب ان ننتبه الى ان الغرب الصهيوني يبحث عن الفرصة المناسبة للهجوم على روسيا والصين ايضا وتقليم اظافرهم كقوى نووية ، حرب الناتو مع روسيا بدأت فعلا بالوكالة في سوريا واوكرانيا وهي الان على وشك ان تشمل العراق ايضا ، الملحمة حسب حديث نبينا محمد عليه الصلاة والسلام او ماتسميه النصرانية الانجليزية بأرمجدون تبدوا الان امرا حاصلا لايمكن تفاديه.

الاحاديث التالية هي عينة صغيرة من الكثير من الاحاديث عن الفتن وفتن اخر الزمان تشرح لنا بعض ما نشاهده ونعيشه اليوم وتأمرنا بوجوب تجنب الخوض والمشاركة في هذه الفتن وفيها تحذير ونصيحة وأمر لنا من النبي محمد صلى الله عليه وسلم:

1. " إنها ستكون فتنة تستنظف العرب قتلاها في النار اللسان فيها أشد من وقع السيف".
الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: أبو داود - المصدر: سنن أبي داود - الصفحة أو الرقم: 4265

2. إن بين يدي الساعة فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا، القاعد فيها خير من القائم، والقائم فيها خير من الماشي، والماشي فيها خير من الساعي، فكسروا قسيكم وقطعوا أوتاركم واضربوا سيوفكم بالحجارة فإن دخل على أحد منكم بيته فليكن كخير ابني آدم. سنن ابن ماجه ، أخرجه أبو داود كتاب الفتن باب النهي عن السعي في الفتنة رقم (4239) عن أبي موسى.

تعليق: اي ليترك المعتدي يقتله ويبوء باثمه ويصبح مثل ابن ادم الذي قتله اخيه وخسر خسرانا كبيرا ، الرسول عليه الصلاة والسلام ليس فقط يحذرنا من المشاركة بالفتن باللسان واليد وانما يحذرنا من مواجهة ومحاولة قتل من يدخل بيوتنا ليقتلنا خلال هذه الفتن ، هل هناك بلاغ اعظم من هذا لنعتزل الفتن ومن يشارك فيها؟. نهاية التعليق.

3. عن أبي موسى رضي الله عنه؛ قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدثنا: "أن بين يدي الساعة الهرج". قيل: وما الهرج؟ قال: "الكذب والقتل". قالوا: أكثر مما نقتل الآن؟ قال: "إنه ليس بقتلكم الكفار، ولكنه قتل بعضكم بعضا، حتى يقتل الرجل جاره، ويقتل أخاه، ويقتل عمه، ويقتل ابن عمه". قالوا: سبحان الله! ومعنا عقولنا؟ قال: " لا، ألا إنه ينزع عقول أهل ذاك الزمان، حتى يحسب أحدكم أنه على شيء وليس على شيء. رواه: الإمام أحمد، وابن ماجه، ورواتهما ثقات، وهذا اللفظ لأحمد.

4. يأتي في آخر الزمان قوم حدثاء الأسنان سفهاء الأحلام يقولون من قول خير البرية يمرقون من الإسلام كما يمرق السهم من الرمية. ص 1322

تعليق:

حدثاء الاسنان: شباب وصغار في العمر.
سفهاء الأحلام: يريدون انشاء الخلافة الاسلامية بتدريب الصهاينة وبأموال الصهاينة وبسلاح الصهاينة وبقتل المسلمين وتدمير ديارهم.

ترجمه: احد طلاب الشيخ عمران حسين

- See more at: http://www.inh-lectures.com/articles/islam-and-politics/26#sthash.8tq2kg6z.dpuf

توفيق

المساهمات : 626
تاريخ التسجيل : 18/04/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى